العودة   أكاديمية التدريب الاحترافي > أكاديمية التدريب الاحترافي لتطوير الذات > أكاديمية تقنية الحرية النفسية
 

إضافة رد

 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-26-2011, 11:11 AM
د. وديع إلياس غير متواجد حالياً
د. وديع إلياس
د. وديع إلياس
 


افتراضي 12 طريقه لضمان نجاج تقنية الحرية النفسية



12 طريقه لضمان نجاج تقنية الحرية النفسية

الاقتراح الأول: خذ بعين الاعتبار جميع المسائل التي تتعامل معها على إنها أعراض
الإقترح الثاني: ربت على الجهتين من النقاط السطحية في الجسم
الاقتراح الثالث: ربت على جميع المواضع الأربع عشر.
الاقتراح الأول: خذ بعين الاعتبار جميع المسائل التي تتعامل معها على إنها أعراض
في مقال سابق تحدثت عن عدد من الأمور التي يمكن تصنيفها كعوائق أمام نجاح تقنية الحرية النفسية لكن في هذا المقال والذي يعتبر إعادة لصياغة المقال السابق سنتحدث عن 12 طريقه والتي يمكن النظر إليها بأنها الأطر للأفكار الإيجابية التي تعتبر بمثابة أفكار للتطوير مقارنه بما يجب على المستفيد تجنبه.
تقنية الحرية النفسية فن أكثر من كونها علم. فن لازلنا نتعلم و نكتشف الكثير من أمكانية استخدامه كأده فاعله لكن وعلى كل حال نحن على يقين من عدة أمور:
اولاً: عند استخدام التقنية بشكل صحيح فإنها تعطيك نتائج مذهله.
ثانيا: الكثير من الأمور البسيطه كالخوف و الضغط النفسي و الغضب و الألم و مشاعر الخيبة و الكثير من الأمور الغير معقده طبياً غلبا من يمكن استئصالها في دقائق معدوده باستخدام تقنية الحرية النفسية.
ثالثاً: حتى الجدد على هذه التقنية يمكنهم الحصول على نتائج مذهله بنسبه تزيد على 70 بالمئه من الحالات هذه نسبه رائعة يتتوق لها الأطباء المحترفين دائماً.
رابعاً: الحالات المعقدة كالقلق المزمن و الأعتدائات الجسدية و الجنسية و الآلام الحادة و الإحباط قد تتطلب مساعده مباشره من محرتفين و ممارسين موهلين لممارسة هذه التقنية.
خامسا": غالباً ما تنجح تقنيه الحرية النفسية في الكثير من الحالات التي فشلت معها تقنيات أخرى.
سادساً: عندما يطبق التقنية شخص ممارس و محترف فغالبا ما تعطي نتائج أبجابيه مع 95 بالمائه من الحالات.
وقد يكون أهم ما تعلمنا عن هذه التقنية هو آن هناك الكثير من التكنيكات و الفنون و المبادئ التي يمكن معها أن تكون تقنية الحرية النفسية أكثر فعالية و هي صلب مقالتا هذا.

الجزء الثاني
المقترح الأول: خذ في عين الاعتبار جميع المسائل التي تتعامل معها على إنها أعراض.
بعد ذلك وبدلاً من معالجة الأعراض حاول البحث عن الأسباب وأعمل على إزالتها. الطب التقليدي غلبا ما يعالج الأعراض بينما تقنية الحرية النفسية تستأصل أسباب المشكلة فعلى سبيل المثال إذا كنت تعاني من الآم في إصبعك يمكنك أن تأخذ قرصاً لإزالة الألم وتتطلع إلى أن يزول ذلك الألم. كخيار أخر يمكن التمعن في إصبعك وتكتشف أن هناك شضية أو شوكه صغيرة جداً هي السبب الحقيقي لما تشعر به من الآم. عندما تزيل تلك الشوكة فان الألم يزول وتبداء بالشعور بالتحسن مباشره.
نفس هذا المبداء ينطبق تماما على المشاعر النفسية و العلل العضوية. على سبيل المثال كانت السيده " جوي" و البالغه 45 سنه من العمر تعاني من صعوبة في تذكر ابسط الأشياء مثل بعض الأمور التي تمت مناقشتها خلال اجتماع العمل بعد دقائق قليه من انتهاء الاجتماع. كان بالامكان أن يطلب منها أن تربت على مواضع الجسد و أن تكرر " مشكلة النسيان..... مشكلة النسيان..." لكن قررت أن أقوم ببعض التحريات – و الكلام للكاتبه مدربة التقنية وليس للمترجم- وكانت نتائج التحريات أنني اكتشفت ما اعتقد انه جذر المشكلة – مشكلة النسيان لديها.
فعندما كانت في سن الثامنه عشر قامت بعملية إجهاض و هي تشعر بالخجل الدائم حيال ذلك. فعندما ترى أطفال صغار يلعبون سوياً أو الأمهات يداعبن أطفالهن تشعر بمرارة و إنزعاج حيال ذلك. فالأطفال و الرضع يجعلونها تتذكر عملية الإجهاض و التي تثير لديها الكثير من مشاعر الذنب و العار. نتيجة لتك المشاعر تزداد لديها مشاعر الندم و الإحباط. يبدو أن السيده جوي و بكل بساطه " علمت " نفسها أن تتجاهل ما يدور حولها و الأهم من ذلك أنها تعلمت أن تتناسى. بعد هذا الاكتشاف قمنا بالرتب مع تكرار جملة تتركز حول العار و الشعور بالذنب نتيجة الإجهاض فكانت الجملة هي: على الرغم من أني اشعر بالذنب و الخجل من الإجهاض فإني ارغب في محبة وقبول نفسي. بعد الجولة الثانية و الثالثة من الرتب ساعدت جوي على التصريح بمشاعرها الدفينه و أن تخاطب نفسها و بصوتها و ذلك بذكر بعض التعابير عند كل نقطه من نقاط الرتب على الجسم مثل " كان يجب على أن لا أقوم بذلك - كان يجب على تربية ذلك الطفل- أشعر بالخجل الشديد – لماذا قمت بذلك العمل...."
بعد جوله أو جولتين على هذا المنوال, حولت لغة الخطاب إلي لهجة متسامحة لينه مع النفس فطلب من جوي أن تردد عبارات من قبيل " لقد جلدت ذاتي لسنوات طويلة على هذا الأمر- لم أكن سوى طفله صغيره في ذلك الوقت لأخبره لدي- إلي متي استمر على هذا المنوال – أريد أن أسامح نفسي- أريد أن أتغلب على هذا الألم....."
بعد عدة جولات و بعدما انخفض مقياس التوتر إلي الصفر بدأت جوي بتذكر بعض الأمور عن طفولتها. زارتني جوي بعد عدة أيام و ذكرت لي أن في أحسن حال الآن و إنها لم تعد تعاني من مشكلة النسيان.
كل العملية استغرقت أقل من الساعة فمعالجة جذر المشكلة يعد بمثابة الحل الأنجع لمعضم الإشكاليات.
الاقتراح الثاني: ربت على الجهتين من الجسم.
نستطيع القول بأن جميع من مارس التربيت حصل على نتائج طيبه من خلال التربيت على جهة واحده من الجسم فلقد تعلمت نقكنيك الحرية النفسية من محترف في الوخز بالإبر الصينيه والذي علمني الكثير عن مسارات الطاقه بالجسم ومن الطبيعي أن نستخدم التربيت على الجسم لإطلاق الطاقه الزائدة المختزنة بالجسم من عبر 1 موضع في الجسم و التي تتشعب إلي المئات من المسارات الدقيقه.
تعد المسارات الدقيقه ثنائية الاتجاه و لذا فعندما تربت على جهة واحده من الجسم فأنت في الواقع ترسل ما يمكن اعتباره صدمات أو موجات هزازة طفيفة لفتح تلك المسارات المغلفه و التي ترتبط بمسألة معينه مهما كان ذلك الأمر. بنئا على ذلك عندما تربت على الجهة اليمنى فقط و مسار الطاقه مفلق عند الركبه مثلاً فان الاهتزازات لاتصل إلا بصوره ضعيفة لموقع الانسداد. فالفكرة هنا إننا لا نعرف بالتحديد أن يكون مسار الطاقه مغلق ولا ينبغي علينا أن نعرف ذلك أساساً وهذا هو الجزء المشرق في تقنية الحرية النفسية. فقط بمجرد الربت فمن المؤكد انك ستصيب سبب الأشكال وعندما تربت على الجهتين فانك تساهم في رفع مستوى الأداء بسبة قد تبلغ 15% هذا يعني بمجهود إضافي قليل قد تقلص الوقت اللازم للتربيت من 45 دقيق إلى 30 دقيقه.

بقلم لندسي كيني. محترفه في الحرية النفسية
المصدر : EFT Insights Newsletter: April 06, 2007
ترجمة : عبد الله الخليفه- الدمام- المملكة العربية السعودية











رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة



المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
طريقه لضمان نجاح تقنية الحرية النفسية د. وديع إلياس أكاديمية تقنية الحرية النفسية 10 04-15-2022 11:44 PM
تطبيق تقنية الحرية النفسية لتفعيل قانون الجذب إعلامية الأكاديمية أكاديمية تقنية الحرية النفسية 8 04-27-2020 06:41 PM
نصائح هامة لنجاح تقنية الحرية النفسية إعلامية الأكاديمية أكاديمية تقنية الحرية النفسية 2 09-18-2019 12:31 AM
تقاعد مؤسس تقنية الحرية النفسية إعلامية الأكاديمية أكاديمية تقنية الحرية النفسية 1 09-17-2019 09:06 PM
تقنية الحرية النفسية تؤدي الى الجمال الداخلي والخارجي إعلامية الأكاديمية أكاديمية تقنية الحرية النفسية 1 07-24-2011 06:03 AM

Free counters!